مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

عيد شيكاغو.. تنظيم حفل مبهج للأطفال

مسلمون حول العالم ـ خاص ـ هاني صلاح

هاني أتاسي، رئيس مجلس إدارة مركز مكة
هاني أتاسي، رئيس مجلس إدارة مركز مكة

في ظل تواصل غلق المساجد بالولايات المتحدة الأمريكية؛ نظرًا لاستمرار تفشي وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، أصبح هدف الأئمة والدعاة بالمساجد والمراكز الإسلامية في الولايات الأمريكية كيفية إحياء شعائر عيد الفطر المبارك، وإدخال بهجة العيد وفرحته على أطفال المسلمين هناك، وخاصة في ظل نشأتهم في مجتمع غربي؛ مما يحتاج إلى جهد أكبر لربطهم بأعيادهم حفاظًا على هويتهم الإسلامية.

فقد شدد خلال تصريح لـ”مسلمون حول العالم“، هاني أتاسي، رئيس مجلس إدارة مركز مكة، على أن: الإحتفالات بالأعياد الدينية بشكل فيه إبداع وجمال وبهجة يشكل ضرورة ملحة جداً لربط الأجيال الناشئة بهويتها الإسلامية وتزداد أهمية هذا الأمر في المجتمعات غير الإسلامية”.

وحول أجواء عيد الفطر المبارك في شيكاغو الأمريكية، وخلال تصريحات خاصة لـ“مسلمون حول العالم”، أشار الشيخ حسن مصطفى علي– إمام ومدير مركز “مكة” الإسلامي بشيكاغو– إلى أنه: “بسبب تواصل تفشي فيروس كورونا في الولايات الأمريكية، لا يُسمح حتى اليوم بتجمع أكثر من عشرة أشخاص في أي مكان؛ لذا فالمساجد ما زالت مغلقة؛ وبناء عليه؛ فقد دعونا المسلمين لأداء صلاة العيد في بيوتهم من دون خطبة، وقمنا بشرح كيفية أدائها”.

الشيخ حسن مصطفى علي، إمام ومدير مركز "مكة" الإسلامي بضواحي شيكاغو
الشيخ حسن مصطفى علي، إمام ومدير مركز “مكة” الإسلامي بضواحي شيكاغو

وتابع موضحًا: “لكننا في مسجد “مكة”، وعلى الرغم من غلق المسجد أمام المصلين؛ فإننا على مستوى الإمام وإدارة المركز الإسلامي وضعنا برنامجًا مبهجًا لعيد الفطر”.

برنامج العيد

وتابع: “برنامج العيد سيبدأ بتزيين المسجد ليلة العيد، ثم عمل بث مباشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت لشعائر صلاة عيد الفطر لمدة ساعة، من التاسعة حتى العاشرة صباحًا، وسنبدأ بالتكبير أولًا، وسيشاركنا المسلمون التكبير في بيوتهم، ثم أداء صلاة العيد”.

وواصل حديثه: “بعدها لدينا برنامج خاص بالأطفال لمدة ثلاث ساعات من العاشرة وحتى الواحدة ظهرًا؛ حيث دعونا الأسر هنا في شيكاغو لتزيين سياراتهم، والحضور مع أطفالهم لساحة المسجد دون النزول من السيارة، وتم تخصيص خمس محطات توقُّف للسيارات في ساحة المسجد؛ حيث سيقوم المتطوعون بتوزيع ألعاب وهدايا وحلويات على الأطفال؛ كي يشعروا ببهجة عيد الفطر وفرحته”.