مسلمون حول العالم
نافذتك الإعلامية على أخبار الأقليات المسلمة

شيكاغو.. الإمام “كفاح” يروي قصة تطوعه مع الصليب الأحمر

كان المرشد الديني المسلم الوحيد ضمن مجموعة من 24 مرشدًا دينيًا

مسلمون حول العالم ـ متابعات

تغريدة / الشيخ كفاح مصطفى ـ إمام مسجد الصلاة في شيكاغو

خذ مكانك في إفادة الناس؛ تكن داعية..

في موسم الأعاصير والتي تجتاح أمريكا كل سنة، في مثل هذا الوقت من كل عام، أذكر لما أن ذهبت متطوعًا مع وزارة الصحة والصليب الأحمر كالمرشد الديني المسلم الوحيد للتعامل مع أحداث ما بعد إعصار كاترينا في ولاية لويزيانا.

كنا مجموعة من حوالي 24 مرشدًا دينيًا نشرف على المساعدة في انتشال الجثث التي غرقت في البيوت والأماكن الأخرى. وكانت مهمتنا التأكد من التعامل مع الجثث باحترام لما أن توضع بالأكياس، ثم تسليمها للمشرحة، ثم استقبال الأهالي ومواساتهم وتسليمهم الجثث بعد ذلك.

في كل صباح، ولأسبوعين، كنا نركب الشاحنات العسكرية للجيش الاحتياطي ونتوجه الى القوارب المائية أو الفانات في الأماكن الخالية من الماء. وفي الطريق في كل صباح أتعرف إلى مجموعة الشباب من الجيش الأمريكي حيث يروا على صدري اسم (إمام كفاح مصطفى مرشد ديني).

وهنا تبدأ الحوارات.. ما معنى إمام، ومن أي دين أنت؟

ولما كنا نلتقي الأهالي ونجلس اليهم لمواساتهم يُفتح الموضوع مرة أخرى إذ لم يتعودوا الا على مصطلحات رجال الدين كالخوري أو الحبر أو القسيس، أما الإمام فكان أمرًا جديدًا عليهم.

النقطة، أنك لما كنت موجودًا في مكان خدمة للمجتمع حصلت الثقة، ولما تحصل الثقة يصبح الأمان دليلك {لتعارفوا}.

وليس الأمر محصورا في الخدمات التطوعية، إنما كل إنسان يعمل باتقان وصدق يكسب ثقة مع يتعامل معهم مسلمين كانوا ام غير مسلمين.

هذا هو باب الدعوة الأوسع؛ فلا تحسبن أن الدعوة إلى الله على المنابر فقط؛ فالحياة بكل مكوناتها دعوة..

التخطي إلى شريط الأدوات