مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

“المدخل إلى القراءة من المصحف”.. منهج جديد لتسهيل تلاوة القرآن للمبتدئين

تتخلص فكرة الكتاب في كيفية تعلم القرءاة من المصحف بالقواعد التجويدية للمبتدئين

مسلمون حول العالم ـ متابعات

تغريدة/ الشيخ أحمد الشيخي ـ معلم قرآن بمدينة شيكاغو الأمريكية

بسم الله نبدأ. كتاب (المدخل)

بعد أن منَّ الله علينا بإتمام منهاج بداية لتعلم قراءة الكلمة القرآنية، جاءت بعد ذلك فكرة كانت تختمر في عقلي منذ سنوات نظرًا لحاجة المكتبة القرآنية لهذه الفكرة التعليمية، فقد عرضت منهجيتها وخطواتها المتدرجة على جمعٍ طيب مبارك متخصص من العلماء المشايخ الكرام، فلاقت قبولًا واستحسانًا ودعمًا بالرأي والنصيحة من حضرتهم؛ منهم على سبيل المثال: الشيخ الدكتور يحيى الغوثاني؛ المتخصص في الإشراف على الحلقات القرآنية، وآخرهم فضيلة العلّامة الشيخ الدكتور وليد المنيسي، شيخ قرَّاء أمريكا -حفظه الله ورعاه- فقد أثنوا وباركوا وأجازوا الفكرة من المنطلق العلمي والتطبيقي.

وتتخلص فكرة الكتاب في كيفية تعلم القرءاة من المصحف بالقواعد التجويدية للمبتدئين الصغار والكبار، ملتزمًا بمنهجية متدرجة حديثة وأسلوب تفاعلي مبسط يحتاجه الطالب والمعلم، وهي مرحلة تعليمية بيْنيَّة خاصة بمن أكمل وأتم دراسة مناهج تعلم قراءة الكلمة القرآنية، مثل: (القاعدة النورانية، والبغدادية، ونور البيان، وكتاب بداية، وغيرها)، ويستعد للقراءة من المصحف، فيكون من الصعب على الطالب الانتقال من الكلمة القرآنية إلى قراءة الصفحة كاملة من المصحف، فجاءت هذه الفكرة لكي تُعين الطالب والمعلم على الانتقال المنهجي المتدرج السلس بالقراءة التجويدية المبتدئة من الكلمة إلى الآية القصيرة فالطويلة، فالربع ثم النصف من الصفحة، مع التدريبات التفاعلية على سرعة القراءة المنضبطة.

وقد أسميته مبدئيًّا ((المدخل إلى القراءة من المصحف)).

دعواتكم لنا بالفتح والعون والتوفيق، ونسأل الله الإخلاص والقبول.

التخطي إلى شريط الأدوات