مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

افتتاح المسجد التاريخي بمدينة أرخانجلسك بأقصى شمال روسيا

افتتح في 3 فبراير2017م، المسجد التاريخي في مدينة “أخانجلسك”، الواقعة أقصى الشمال الروسي، بمسافة 1200 كيلو متراً شمال العاصمة موسكو، وفقاً لصفحة مجلس شورى المفتيين لروسيا على الفيسبوك.

مدينة "أخانجلسك"
مدينة “أخانجلسك”

تم حفل الافتتاح تحت رعاية المفتي الشيخ راوي عين الدين رئيس مجلس شورى المفتين لروسيا، ورئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، وبمشاركة “رستم مينيخانوف”، رئيس جمهورية تتراستان، و”إيغور أورلوف”، محافظ مقاطعة أرخانجلسك، وعدد كبير من الأئمة، وممثلين عن رجال الدين المسيحي واليهودي.

مسجد خشبي

وكان المسجد التاريخي في أرخانجلسك، مسجداً خشبياً أشيد في عام 1905م، من قبل الجالية التتارية المسلمة في أرخانجلسك، والتي استوطنت هذا الإقليم في النصف الأول من القرن التاسع عشر، ولكن حريقاً جرى في عام 2014م، إنتهى بتدمير المسجد كلياً، وتحويله إلى ركام. ثم تم إعادة بناء هذا المسجد بشكل مطابق تماماً للنسخة التاريخية الأصلية
وقال المفتي الشيخ راوي عين الدين في كلمته بحفل الإفتتاح إلى أن الجالية التتارية المسلمة المكونة من العسكريين الذين كانو يخدمون في الحامية العسكرية في تلك المنطقة، والتجار، والحرفيين وعائلاتهم، قد اندمجو في الحياة الاجتماعية والإقتصادية للمجمتع المحلي وأصبحوا جزءً تاريخياً منه، وساهمو مساهمة فعالة بالتنمية الإقتصادية فيه، وكانو أحد أسباب إزدهار الشمال الروسي.
ـــــــــــــــــ
المجتمع ـ 3فبراير2017م ـ هاني صلاح