مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

الجامع الأزرق.. منارة أرمينيا الوحيدة!

تقع وسط مدينة يريفان عاصمة جمهورية أرمينيا والتي تقع في منطقة جنوب القوقاز

مسلمون حول العالم ـ متابعات

تغريدة / الدكتور أمين القاسم ـ الباحث في تاريخ المنطقة

على الرغم من تدمير وهدم كافة الجوامع والمساجد في فترات زمنية مختلفة؛ إلا أنه مازالت هناك منارة وحيدة باقية تقع وسط مدينة يريفان عاصمة جمهورية أرمينيا والتي تقع في منطقة جنوب القوقاز.. فما هى قصة هذه المنارة؟

المسجد الأرزق

بُني المسجد الأرزق كما اشتهر بذلك، أو مسجد يريفان الكبير أو مسجد حسين علي، في العاصمة الأرمينية يريفان بين عامي 1764-1768م، بأمر من حاكم خانية يريفان “حسين علي خان القاجاري”، والذي حكم في الفترة 1750- 1780م، على أنقاض مسجد كان قد دُمّر خلال زلزال عام 1679م، ليكون مسجد الجُمعة الرئيس في المدينة.

تم تجديد بناء المسجد الأزرق أكثر من مرة: بين عامي 1887- 1888م، ثم بين عامي 1907- 1910م خلال الحكم الروسي القيصري للمنطقة. في عام 1873م كان في مدينة يريفان خمسة مساجد، وبين عامي 1906- 1910 ثمانية مساجد.

يقع المسجد الأزرق في وسط مدينة يريفان، وقد تعرض للحرق مرتين من قبل الأرمن الأولى عام 1918م، والثانية في مارس من عام 1955م، وأُغلق -خلال الحقبة السوفيتية- منتصف العشرينيّات من القرن الماضي، وتمّ تعديل مداخل ومخارج المبنى الرئيسي للمسجد، وأزيلت ثلاث مآذن منه، ثم حوّل عام 1931م إلى متحف لتاريخ يريفان، ومتحفاً للعلوم الطبيعية من عام 1936 إلى إنهيار الإتحاد السوفييتي.

هُدّم أحد آخر مسجدين باقيين في يريفان عام 1990م من القوميين الأرمن، وبعد استقلال أرمينيا عام 1991م عن الإتحاد السوفييتي، تم تسليم الجامع الأزرق -المسجد الوحيد الباقي- لإيران، ليتم تجديد بنائه بدعم من الحكومة الإيرانية بين أعوام 1994- 1998م، ثم تجديد قُبّته عام 2006م.

المسجد الفارسي

المسجد – والذي يُطلق عليه الأرمن أيضا “المسجد الفارسي”- مبني من الطوب، وتبلغ مساحته الإجمالية 7000 متر مربع، ويحتوي المسجد على المصلى ومساحته 442م2، وقبة بإرتفاع 20م، ومئذنة وحيدة على علو 24م، كذلك مكتبة ومدرسة ( تدرس اللغة الفارسية). وجدران المسجد مزخرفة ومغطاة بالسيراميك الأزرق. ويعتبر المسجد الأزرق اليوم المسجد الوحيد في دولة أرمينيا.

لم يتعرض مبنى المسجد للضرر خلال حروب ناغورنو كاراباخ- رغم تهجير المسلمين الأذر- إذ يعتبره الأرمن مسجداً فارسياً شيعياً، وليس أذرياً، وهو مدرج على قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي.

طالع المقالة كاملة على موقع أوكرانيا برس ( هـنـا )

التخطي إلى شريط الأدوات