مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

دراسة تتناول تجربة مسلمي أوكرانيا الإعلامية نهاية القرن الماضي

وفي هذا التناول الإعلامي السريع سنلقي الضوء على تجارب المسلمين في هذا المجال.

مسلمون حول العالم ـ متابعات

بقلم/ الدكتور أمين القاسم – الباحث في تاريخ مسلمي أوكرانيا

الدكتور أمين القاسم - الباحث في تاريخ مسلمي أوكرانيا
الدكتور أمين القاسم – الباحث في تاريخ مسلمي أوكرانيا

حُرِم المسلمون في أوكرانيا على مدار عقود من الزمان أيام الحكم السوفييتي من حرية إصدار جرائدهم ومجلاتهم الخاصة بهم ، ولكن بعد عودة مسلمي تتار القرم من منفاهم، واستقلال أوكرانيا عام 1991م، وكذلك بعد تأسيس الإدارات الدينية وبعض الجمعيات الإجتماعية والخيرية والمؤسسات الإسلامية بدأت تنشط حركة الصحافة في عدد من المناطق والمدن التي تقطنها كثافة سكانية مسلمة.

لقد أدرك المسلمون أهمية الصحافة في تعليم الإسلام ونشر الوعي وتصحيح المفاهيم وغرس القيم، لذا نجد تنوع في الصحف والمجلات الصادرة في عقد التسعينيات من القرن الماضي من حديث المواضيع السياسية، والثقافية، والاجتماعية والدينية، كذلك كتبت هذه الصحف بلغات الأقليات المسلمة الروسية والقرمية التترية والعربية..

وفي هذا التناول الإعلامي السريع سنلقي الضوء على تجارب المسلمين في هذا المجال.

طالع الدراسة كاملةً على موقع وكالة “أوكرانيا برس” ( هنــا )