مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

سنواصل مطالبتنا بتدريس الدين بمدارس كوسوفا الحكومية

الشيخ د. عيني سيناني، رئيس مجلس المشيخة الإسلامية في كوسوفا

أكد أستاذ العلوم الإسلامية بكلية الدراسات الإسلامية بالعاصمة بريشتينا، ورئيس مجلس المشيخة الإسلامية في كوسوفا، د. عيني سيناني، أن المشيخة الإسلامية في كوسوفا سوف تواصل مطالبتها للحكومة بتدريس مادة الدين ضمن المناهج الدراسية بالمدارس الحكومية، مشيراً إلى أنه في كوسوفا يمنع تدريس الدين بالمدارس والجامعات الحكومية لكنه مسموح بالمدارس والجامعات الخاصة.

ولفت إلى أن المشيخة الإسلامية في كوسوفا دعت أكثر من مرة خلال السنوات الماضية إلى تدريس الدين ضمن المناهج الدراسية بالمدارس الحكومية مثل كثير من الدول الأوروبية، ولكن الحكومات الكوسوفية المتعاقبة لم تبدِ أي استعداد لذلك بزعم أنها نظام علماني!

وشدد سيناني على أهمية تدريس الدين للأطفال في المدارس، موضحاً أن شعب كوسوفا أغلبهم من الشباب، كما أن نسبة المسلمين تصل لأكثر من 95% من تعداد السكان البالغ 1.8 مليون نسمة، وقال: الدين هو صمام الأمان الوحيد لشبابنا من مهلكات العصر كالمخدرات وشرب الكحول والتطرف وغيرها.

وتابع: حالياً في كوسوفا يتم تدريس العلوم الدينية بمدرسة المشيخة الإسلامية “علاء الدين” بالعاصمة “بريشتينا”، وفرعيها بمدينة “جيلان” و”بريزرن” حيث يدرس مئات الطلبة والطالبات بالمرحلة الدراسية قبل الجامعية العلوم الحياتية بجانب العلوم الدينية، وبالإضافة لذلك فهناك كلية الدراسات الإسلامية التي تمنح شهادة البكالوريوس والماجستير لطلابها.

وأضاف: كما يتم تدريس العلوم الدينية بمساجد كوسوفا وتنظم المشيخة الإسلامية بمدرسة علاء الدين مسابقة سنوية لاختيار أفضل مسجد على مستوى كوسوفا في تدريس العلوم الدينية حيث يتم تكريم الطلاب مع الإمام الذي قام بتدريسهم.

وأكد أن المشيخة الإسلامية تعمل على تطوير كورسات تعليم المواد الدينية بمساجد كوسوفا لجذب أكبر عدد من الأطفال لتعلم مبادئ الإسلام.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المجتمع ـ 03 أكتوبر 2018 ـ هاني صلاح