مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

متى طبع أول مصحف في شمال القوقاز بجنوب روسيا؟ – صور

دخل الإسلام إلى أراضي داغستان في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه

مسلمون حول العالم ـ متابعات ـ بتصرف

تغريدة/ الدكتور أمين القاسم ـ الباحث في تاريخ المنطقة

د. ‏أمين القاسم، الباحث في تاريخ مسلمي أوكرانيا وروسيا
د. ‏أمين القاسم، الباحث في تاريخ مسلمي أوكرانيا وروسيا

أغلبية شعوب منطقة شمال القوقاز والتي تقع حاليًا ضمن الحدود السياسية لروسيا المعاصرة؛ مسلمة وقد دخل الإسلام إلى هذه المنطقة من بوابتها الجنوبية الشرقية بجمهورية داغستان منذ خلافة عمر بن الخطاب رضى الله تعالى عنه.. فمتى طبع أول مصحف شريف بهذه المنطقة ذات التاريخ الطويل في ظلال الإسلام؟!

المصحف الأول المطبوع في شمال القوقاز

دخل الإسلام إلى أراضي داغستان في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه، وخلال قرون عديدة خطّ علماء داغستان نسخاً كثيرة ومتنوعة للمصحف الشريف، ومع ظهور الطباعة انتشرت في شمال القوقاز مصاحف مطبوعة في قازان واسطنبول والقاهرة وبغجه سراي.

دار “المطبعة الإسلامية” بداغستان أسسها الناشر الداغستاني محمد ميرزا مورايوف أو الموراوي الجوخي (1878-1964) بين عامي 1907- 1908م في مدينة تمير خان شوره، وقد طبعت فيها مئات الكتب بلغات أهل داغستان والقوقاز وباللغتين العربية والروسية.

كما طُبعت في “المطبعة الإسلامية” أجزاء من القرآن الكريم، وسور عديدة بأحجام مختلفة في العام 1910م، ثم جاء طبع المصحف الشريف كاملا باللغة العربية ولأول مرة في العام 1913م، وتعد هذه المرة الأولى التي يطبع فيها المصحف كاملا في شمال القوقاز عموما.

وكانت الطبعة الأولى بخط غازي محمد بن محمد علي العوري الداغستاني رحمه الله، والذي أنهى خطّها في يوليو من عام 1912م، وجاء هذا المصحف بحجم متوسط، وحَوَت كل صفحة منه على 13 سطر، بواقع 682 صفحة، ومرفق به دعاء ختم القرآن الكريم.

ثم توالت طباعة عدّة نسخ من المصحف الشريف في “المطبعة الإسلامية”، فكانت نسخة عام 1914م من المصحف وهي بخط الخطاط نوري حافظ عثمان قايش زاده، وقد جاءت هذه النسخة على نوعين بورق عادي وبورق جيد.

هذا وما تزال أعداد قليلة من هذه المصاحف المطبوعة في داغستان موجودة بين يدي بعض العائلات والباحثين والمتاحف.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ـ صور:


مصحف مطبوع في “المطبعة الإسلامية” بداغستان عام 1914م.


الناشر الداغستاني محمد ميرزا مورايوف أو الموراوي الجوخي (1878-1964)، والصورة مأخوذة له في عام 1914م.


مصحف مطبوع في المطبعة الإسلامية بداغستان بخط الخطاط نوري حافظ عثمان قايش زاده عام 1914م


“المطبعة الإسلامية” أسسها الناشر الداغستاني محمد ميرزا مورايوف الجوخي (1878-1964) عام 1907-1908م في مدينة تمير خان شوره بداغستان، طبعت مئات الكتب باللغات المنتشرة في داغستان وشمال القوقاز وباللغتين العربية والروسية.


الصفحة الأخيرة من المصحف المطبوع في داغستان عام 1913م في “المطبعة الإسلامية”.


الصفحتين الأولى والثانية من المصحف المطبوع في “المطبعة الإسلامية” بداغستان.


مصحف “المطبعة الإسلامية” بداغستان بخط غازي محمد بن محمد علي العوري الداغستاني رحمه الله، والذي أنهى خطّه في يوليو من عام 1912م، وطبع عام 1913م.

التخطي إلى شريط الأدوات