مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

أوكرانيا.. الجدة “سيدة” 97 عامًا مازال لسانها يلهج بقراءة القرآن

زيارة فريدة من نوعها تسلط الضوء على مشهد من مشاهد التمسك بالإسلام وتوريثه للأجيال الناشئة في شرق أوروبا

مسلمون حول العالم ـ متابعات

يواصل الكاتب والباحث في تاريخ المنطقة الدكتور أمين القاسم زياراته الميدانية البحثية لرفع واقع الإسلام والمسلمين في أوكرانيا، ومع هذه الزيارة الفريدة من نوعها والتي تسلط الضوء على مشهد من مشاهد التمسك بالإسلام وتوريثه للأجيال الناشئة داخل مؤسسة الأسرة المسلمة في شرق أوروبا بشكل عام وفي روسيا وأوكرانيا بشكل خاص..

وإلى التغريدة المميزة

زيارة خاصة إلى أكبر معمّرتين مُسلمتين في غرب أوكرانيا

بقلم/ د. أمين القاسم ـ الباحث في تاريخ المنطقة

الجدة “سيدة صابرجانوفا”

مازال لسانها يلهج بقراءة القرآن والدعاء والذكر

في زيارة للجدة “سيدة صابرجانوفا”، والتي تبلغ من العمر 97 عامًا، وهى تترية مسلمة درست المحاسبة، وانتقلت في العام 1947م للعيش من مدينة سانت بطرسبورغ (روسيا) إلى مدينة لفيف (أوكرانيا) هربًا من الأوضاع الاقتصادية التي كانت تعيشها البلاد آنذاك، لتتزوج وتستقر في غرب أوكرانيا.

الجدة “سيدة صابرجانوفا”، لديها اليوم ولدان من أولاد أحفادها، ومازال لسانها يلهج بقراءة القرآن والدعاء والذكر.

السيدة “خالصة بهاء الدينوفا”
ماتزال تقرأ في الكتب الإسلامية بالعدسة المكبرة

كذلك زرتُ السيدة “خالصة بهاء الدينوفا”، وقد ناهزت 92 عامًا من عمرها، ولدت في مدينة قازان (روسيا)، ثم انتقلت بعد الحرب العالمية الثانية للعيش في مدينة لفيف (أوكرانيا).

خالصة أبّا (أي العمة باللغة القازانية التترية) ماتزال تقرأ في الكتب الإسلامية بالعدسة المكبرة، وتحُث أحفادها وأولادهم على الالتزام بالأخلاق والعادات الإسلامية.

التخطي إلى شريط الأدوات