مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

ماذا تعرف عن موائد الإفطار في اليابان؟

تحرص الجاليات المسلمة في اليابان على إقامة الإفطار معاً

مسلمون حول العالم ـ متابعات

بقلم/ الدكتور سيد شرارة ـ أكاديمي مصري مقيم في اليابان

ومن العادات الجميلة في معظم مساجد اليابان “ذات التمويل الذاتي من رواد المسجد”، في شهر رمضان أن تنظم كل جالية إسلامية من بلد معين إفطارا مرة خلال الشهر المبارك، وبهذا يتم توزيع الجهد والتكلفة وكذا تذوق طعام من بلاد متعددة حول العالم..

كما يقيم جامع طوكيو إفطارًا عاماً يومياً، وكذا مساجد أخرى محدودة..

لكن عادة ما تقيم جميع المساجد في رمضان إفطارا عاماً يومي السبت والأحد حيث العطلة الأسبوعية..

ويقيم المركز الإسلامي باليابان إفطارا كل يوم سبت..

وتحرص الجاليات المسلمة في اليابان على إقامة الإفطار معاً وخاصة الجاليات المسلمة من دول جنوب شرق أسيا مثل الجالية الاندونيسية والجالية الماليزية..

وكذا يحرص أصدقاء العمل والجامعة والجيران على إقامة إفطار مشتركة بينهم.

إفطارات الشركات اليابانية

كما يقيم المسلمون في بعض الشركات إفطارا في رمضان قد يكون مدعوماً جزئيًا من الشركة والتي تدعو الجميع إليه كنوع من التعرف الثقافي بين الأمم والشعوب..

ويغتنم المسلمون الفرصة بالتعريف بالإسلام وخاصة عبادة الصيام والصلاة في محاضرات مختصرة وانشطة مصاحبة مثل تجربة ارتداء الحجاب للنساء وسماع القرآن والآذان..

وأبدع أحدهم وأقام نشاط لكتابة الاسم الياباني بحروف عربية في لوحة مزخرفة من وحي الحضارة والتراث الاسلامي ومثل ذلك من الأنشطة..

وكل عام وأنتم بخير

رمضان كريم

الصور من إفطار جامع طوكيو 🕌

التخطي إلى شريط الأدوات