مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

مفتي صوفيا.. ستقام صلاة العيد في المساجد والحدائق

في العاصمة صوفيا أقيمت صلاة العيد في ساحة ملعب "لوكوموتيف"

مسلمون حول العالم ـ خاص ـ هاني صلاح

قررت دار الإفتاء العامة في بلغاريا تنظيم صلاة العيد في أماكن تجمعات المسلمين، بمختلف أنحاء البلاد في المساجد أو الحدائق، وفقَ ظروف كل منطقة.

الشيخ مصطفي حسن إزبشتالي، المفتي الإقليمي للعاصمة البلغارية صوفيا
الشيخ مصطفي حسن إزبشتالي، المفتي الإقليمي للعاصمة البلغارية صوفيا

يذكر أنه يتبع إدارة الإفتاء العامة للمسلمين في بلغاريا، ومقرها صوفيا، نحو 20 مفتيًا إقليميًّا في كافة محافظات البلاد.

وفي تصريحات خاصة لـ”مسلمون حول العالم“، قال الشيخ مصطفى حسن إزبشتالي– المفتي الإقليمي للعاصمة البلغارية صوفيا– إنه: “اتَّفق كلٌّ من المفتي العام في بلغاريا الشيخ الدكتور مصطفى حاجي، ورئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف، خلال لقاءٍ تمَّ بينهما اليوم 21 مايو، على السماح لدار الإفتاء العامة بتنظيم صلاة العيد بمختلف مناطق المسلمين في بلغاريا، سواءً في المساجد أو الحدائق، وفقًا لقرار كل إدارة دينية لكل محافظة”.

ملعب “لوكوموتيف”

المفتي العام لبلغاريا أم مبنى دار الافتاء وحول الأئمة والدعاء بإدارة الافتاء.
المفتي العام لبلغاريا أم مبنى دار الافتاء وحول الأئمة والدعاء بإدارة الافتاء.

وتابع: “ونحن في الإدارة الدينية للعاصمة صوفيا، اتخذنا قرارًا بإقامة صلاة العيد في ساحة ملعب “لوكوموتيف” في تمام الساعة التاسعة صباحًا، وخصصنا مكانًا للنساء والأطفال، كما دعونا الجميع للحضور مرتدين الكمامة، وكذلك إحضار سجادة للصلاة معهم”.

وتابع: “وبعد الانتهاء من صلاة العيد، ستكون هناك هدايا خاصة بالأطفال لإدخال بهجة وفرحة العيد على نفوسهم”.

ولفت إلى أنه في بلغاريا “لم يتم إغلاق المساجد، والتي تزيد عن 2200 مسجد وجامع، وكانت الصلوات الخمس تقام بها ولم تتوقف حتى اليوم، ولكن تم التوقف فقط عن أداء صلاة الجمعة على مدار شهرين فقط؛ ثم تم السماح الأسبوع الماضي، في 15 مايو، بالعودة من جديد لأداء صلاة الجمعة”.

مسلمو بلغاريا

وبلغاريا إحدى دول منطقة البلقان، وتصل مساحتها لنحو 111 ألف كم، ويبلغ عدد سكانها حوالي 7.5 ملايين نسمة، يشكل العرق البلغاري الغالبية بنحو 84%، يليهم الأتراك 9.5%، فالروما (الغجر) 4.6%، بينما تشكل العرقيات الأخرى نسبة 2%.

وتصل نسبة مسلمي بلغاريا، بحسب الإحصاءات الرسمية، إلى حوالي 12% من تعداد السكان، بينما مصادر دار الإفتاء تقدر نسبتهم بنحو 25%.

وينتمي مسلمو بلغاريا إلى ثلاث عرقيات رئيسة هي: الأتراك ومعهم التتار، ويشكلان نحو61% من إجمالي تعداد المسلمين، يليهم البوماك، وهم من سكان البلد الأصليين، ثم الغجر وهم من البدو الرحل.