مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

الأمم المتحدة تدعو لـ”مصالحة حقيقة” في البوسنة

في ذكرى مرور 25 عامًا على مذبحة سريبرينيتشا، أسوأ جريمة وقعت في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية

مسلمون حول العالم ـ متابعات

بعد مرور 25 عامًا على مذبحة سريبرينيتشا، والتي راح ضحيتها الآلاف من البوشناق المسلمين، وتعد أسوأ جريمة وقعت في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، دعت أمس الأمم المتحدة إلى العمل على تحقيق “مصالحة حقيقية” بين الأعراق الثلاث المشكلة لشعب دولة البوسنة والهرسك، وفقًا لم نشرته الجمعة 10 يوليو، وكالة (آكي) الإيطالية

“أنطونيو غوتيريش”، الأمين العام للأمم المتحدة

وحذر في رسالة عبر الفيديو، “أنطونيو غوتيريش”، الأمين العام للأمم المتحدة، من أن: السلام في البوسنة “لا زال هشًا”، داعيًا لمواجهة الماضي الأليم ومعتبرًا ذلك “خطوة حيوية نحو إعادة بناء الثقة”.

جاءت هذه الدعوة الأممية بمناسبة الذكرى السنوية لأسوأ جريمة وقعت في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية، حسبما نقل عنه المكتب الاعلامي للأمم المتحدة. وأضاف:”لا يمكننا أن نتوقف عن العمل من أجل مصالحة حقيقية.

وقال “غوتيريش”، “نحن مدينون بذلك لضحايا الإبادة الجماعية في سربرينيتشا، والناجين، وشعب البوسنة والهرسك، وجميع البشرية”، وداعيًا لـ”التصدي لخطاب الكراهية الذي يرسخ الانقسام في المجتمع البوسني”.

ـ طالع الخبر الأصلي

غوتيريش يدعو لسلام حقيقي في البوسنة بعد مرور ربع قرن على سريبرينيتشا