مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

“النبع التتري”.. أطلال مدينة شاهدة على الوجود الإسلامي جنوب أوكرانيا

مدينة أوكرانية لم يبقَ للتتار المسلمين فيها إلا الاسم

مسلمون حول العالم ـ متابعات

تغريدة/ الدكتور أمين القاسم ـ الباحث في تاريخ المنطقة

“النبع التتري” أو “تتار بوناري”.. مدينة كانت في الماضي كبيرة وعامرة، تقع بين نهري دنيستر والدانوب، وتتوسطها قلعة ضمّت مسجداً وحماماتٍ واسطبلاتٍ للخيول؛ لكن اليوم، لم يبقى منها سوى أطلال ظلت شاهدة على الوجود الإسلامي في جنوب أوكرانيا منذ القرن الرابع عشر الميلادي.

“تتار بوناري”

“النبع التتري”.. هو ترجمة اسم المدينة باللغة التترية، بينما اسمها باللغة الأوكرانية “تتار بوناري” أو “تاتار بونار” Tatarbunary وتقع في جنوب أوكرانيا بمقاطعة أوديسا الشهيرة على شواطئ البحر الأسود.

وتعود تسمية مدينة “تتار بوناري” الأوكرانية، إلى القرن السادس عشر الميلادي. حيث حكمها التتار منذ القرن الرابع عشر، وكانت جزءاً من الخانية القرمية، واستمر حكمهم لها مع العثمانيون إلى العام 1812م حينما وقعت تحت حكم روسيا القيصرية بعد اتفاقية بخارست بين العثمانيين والروس.

كانت مدينة “تتار بوناري” إحدى المدن الكبيرة والعامرة في إقليم البوجاق والواقع بين نهري دنيستر والدانوب، وتوسطها قلعة بناها العثمانيون بداية القرن السابع عشر، وضمّت مسجداً وحماماتٍ واسطبلاتٍ للخيول.

اليوم لم يبق للتتار في هذه المدينة إلا الاسم.. فالقلعة هُدمت.. والمسجد اندثرت آثاره.. والسكان المسلمون غادروها!

لكن أطلال مدينة “تتار بوناري”، ظلت شاهدة على التواجد الإسلامي الذي اندثر في هذه البقعة المطلة على البحر الأسود بجنوب أوكرانيا.

ـ المصدر “بتصرف”: ( اضغط هنا )

التخطي إلى شريط الأدوات