مسلمون حول العالم
نافذتك إلى أخبار الأقليات المسلمة

“حسن فيض خان”.. أحد رواد النهضة الثقافية التترية بروسيا

من رواد النهضة الثقافية التترية في النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي

مسلمون حول العالم ـ متابعات

بقلم/ الدكتور أمين القاسم ـ الباحث في تاريخ المنطقة

حسن فيض خان.. عالم وباحث تتري كبير

حسن فيض خان (فايزخانوف) (1823- 1866م)، عالم تتري، مؤرخ ولغوي ومستشرق وخطاط ومصلح، ترك أثرًا كبيرًا في النهضة الثقافية التترية في النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي.

تلقى تعليمه في كُتّاب القرية، ثم لازم العالم التتري شهاب الدين مرجاني (1818-1889م) في قازان، بجمهورية تتارستان ـ وسط روسيا حاليًا ـ وانتقل إلى مدينة سانت بطرسبورغ (العاصمة السابقة للقيصرية الروسية)، وأصبح في العام 1857م مدرّسًا للغات التترية والتركية والعربية بكلية اللغات الشرقية في جامعة سانت بطرسبورغ، ثم رئيسًا لهذا القسم عام 1862م.

انتخب عضوًا في جمعية الآثار الروسية في العام 1860م، بعد أبحاث أجراها على “الرسائل الدبلوماسية لخانات القرم” والمحفوظة في أرشيف وزارة الخارجية الروسية.

ترك عدة مقالات علمية في التاريخ واللغة ورصد حال المجتمع المسلم في روسيا، وأصدر كتاب “مختصر قواعد اللغة التترية” عام 1862، وكتاب “إصلاح المدارس” عام 1863م، دعا فيه إلى إصلاح نظام التدريس في المدارس الشرعية، والاستفادة من الخبرات التعليمية الأوروبية.

يعد حسن فيض خان أحد مُمثلي الحركة الإصلاحية التجديدية بين مسلمي روسيا التي تشكلت مع مطلع القرن التاسع عشر.

التخطي إلى شريط الأدوات